12 مشروعاً لسيدات إماراتيات يستحق الزيارة في وجهات مِراس

احتفل بيوم المرأة الإماراتية بزيارة بعض المشاريع المحلية

في يوم المرأة الإماراتية، تلقي مِراس الضوء على متاجر تمتلكها سيدات أعمال إماراتيات ساهمن بشكل كبير في إغناء قطاعي التجزئة والمطاعم والمقاهي في العديد من وجهاتها، مثل "لا مير" و"ذا بيتش" و"سيتي ووك" و"لاست إكزت" و"بوكس بارك".

ويتم الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية هذا العام تحت شعار "المرأة رمز للتسامح" في مسعى نحو ابراز قيم التسامح التي تحظى بها المرأة الإماراتية وقدرتها على تنشئة أجيال المستقبل، إضافة إلى النجاح الذي تحققه المرأة في كافة ميادين العمل. ويتضح هذا النجاح جلياً في وجهات مِراس المختلفة، فما عليك سوى زيارة مراكز التجزئة في هذه الوجهات لترى رائدات الأعمال الإماراتيات ولتتعرف على مشاريعهن التي تعكس رؤية مبتكرة وروحاً ريادية.

1- "أس تي باي غوسيب" في "لا مير"

أترغب في تناول طعام آسيوي بنكهة إماراتية؟ يبدو أن من يقدّم مثل هذه الأطباق خبير بالثقافة المحلية ومميزاتها المختلفة. وهذا بالضبط ما ستجده في هذا المطعم الرائع الذي تملكه د. شيماء فواز.

2- "بيوتي كابسول" في "ذا بيتش"

بما أن القرن الواحد والعشرين يستلزم المرونة في إضفاء الجمال- في أي زمان أو مكان- أتت لمياء فريد بفكرة "بيوتي كابسول"، وهي تجسيد صادق لمعناها: كبسولة في وسط "ذا بيتش" تضفي الجمال على كل شيء. فمن طلاء الأظافر والعناية بالقدم وتصفيف الشعر وأقنعة الوجه... وغيرها الكثير، تلبي هذه الحجيرة البيضاوية العملاقة كافة احتياجاتك حسب الرغبة، عقب الاستمتاع بأشعة الشمس في "ذا بيتش".

3- "هيومان آند بيينغز" في "سيتي ووك"

تأسس "هيومان آند بيينغز" قبل ثلاث سنوات على يد ثلاث صديقات مقربات- حمدة عباس وزينب الشيخ ومريم الخان. وتعد فكرة المتجر فريدة من نوعها في دبي، إذ تهدف إلى نشر ثقافة الأزياء المستدامة ذات الجودة العالية في دبي. ويحوي المتجر القائم في سيتي ووك مجموعات فريدة من الملابس والأحذية والاكسسوارات ومستحضرات التجميل والأدوات المنزلية. وهن ينتقين منتجات ذوي التوجهات المشتركة من المصممين المعاصرين والماركات المستقلة من أنحاء العالم كافة ويعرضنها في أجواء مريحة. ويلتزم هذا البوتيك بالوعد الذي قطعنه متمثلاً في تقديم الأقمشة والمواد التي يمكن إعادة استعمالها فقط، دون الالتفات إلى عالم الموضة العابرة بإيقاعه السريع.

4- "فوغيش بوتيك" في "سيتي ووك"

يعرض هذا البوتيك، الذي تملكه أسماء السويدي وسمية المنصوري، الألبسة النسائية ومستحضرات التجميل الفاخرة والإكسسوارات المميزة التي يجلبنها إلى دبي من عدة مصممين إقليميين وعالميين. وفضلاً عن التشكيلة الجميلة من المنتجات المعروضة، يحوي فوغيش بوتيك مقهى عصرياً أقيم داخل متجر التجزئة. وقد أصبح وجهة مفضلة لدى أولئك المتابعين لآخر صيحات الموضة.

5- "ذا لاب بيوتي ستور" في "سيتي ووك"

يحتوي المتجر والذي أسسته نوف الفلاسي على مجموعة كبيرة من مستحضرات التجميل. ونظراً لكون الجمال مفهوماً غير محدود لـ"ذا بيوتي ستور"، يوفر المتجر جميع منتجات احتياجات التجميل، ويضم ماركات المكياج الشهيرة تحت سقف واحد.

6 – "رو" في "سيتي ووك"

أسست مريم الهاشمي هذه المساحة الاجتماعية المعاصرة، والمعروفة كخيار للاسترخاء في سيتي ووك، في عام 2016. يقدم مطعم "رو" ألذ الأطعمة والمشروبات المنعشة بالإضافة الى الديكور العصري. ويلبي المطعم مختلف التطلعات والأذواق، سواء أكان ذلك يشمل وجبة الفطور قبل يوم حافل في العمل، أو وجبات الغداء والعشاء المشتركة مع الأصدقاء، أو تناول وجبة مريحة مع الأحباء، أو الاستمتاع بطعم الحلوى مع العائلة.

7 – "سوتس سبلاي" في "سيتي ووك"

أسهمت العلامة التجارية الأوروبية "سوتس سبلاي" في تحويل الأزياء الرجالية إلى سوق جديدة ومبتكرة من خلال عرض الأسلوب الأوروبي في التصاميم واستخدام أجود الأقمشة فقط، إلى جانب خدمة عملاء لا تُضاهى وأسعار معقولة. تقدم علامة مريم الهاشمي المبتكرة بدلات للرجال تتناسب مع جميع الأذواق، مع الاهتمام بأدق التفاصيل.

8- "جولي بوتيك آند كافيه" في "سيتي ووك"

افتتحت إيمان العويس أول مقهى وبوتيك مزدان بالأزهار في المنطقة، حيث جمعت شغفها بالزهور والطعام والأسرة بشكل مثالي ومتناغم. يقدم "جولي بوتيك آند كافيه"، المستوحى من المقاهي ومقاعد الزهور الباريسية، تجربة ملهمة ومبهجة للمتسوقين الذين يبحثون عن مكان جذاب وهادئ للاستمتاع بقائمة طعام غنية تضم ما لذ وطاب من خيارات الشاي والقهوة والكيك.

9- "دكتور باستا كافيه" في لاست إكزت الخوانيج

إذا رغبت في تناول الباستا اللذيذة ذات الشكل الجذاب والإعداد البسيط، عليك التوجه إذن إلى عربة الطعام التي تملكها سعاد عبد الله الخوري (والتي تقدم أيضاً البرغر الطري والشهي).

10- "باترن غارمنتس" في لاست إكزت الخوانيج

لا شيء يعبّر عن الثقافة المحلية أفضل من العباية أنيقة التصميم المخاطة حسب الطلب. وهذا بالضبط ما تقدّمه العنود علي الشهالي من خلال "باترن غارمنتس" في لاست إكزت الخوانيج، المتجر المميز الذي يختص بتفصيل العبايات الفاخرة.

11- "آوت أوف لاين" في لاست إكزت الخوانيج

الخط العربي بانحناءاته البديعة فنّ يأسر العيون. وهذا ما دفع علياء سالم النعيمي إلى إنشاء هذه الورشة التي تضمّ خطاطين ورسامين محليين في لاست إكزت. فالأعمال المعروضة هنا مناسبة تماماً لاختيار الهدية التي تعبّر عن ثقافة دبي.

12- "غوسيب كافيه" في لاست إكزت الخوانيج وبوكس بارك

تمثل القهوة ثقافة مصغرة بحدّ ذاتها على هذه السواحل الإماراتية. وتسهم عربة القهوة والمعجنات التي تملكها د. شيماء فواز في لاست إكزت الخوانيج وبوكس بارك في التأكيد على هذه الفكرة وتطويرها. وبفضلها، باتت تجربة شرب القهوة على جانب الطريق أروع من أي وقت مضى.

X

تستخدم مراس ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) للوقوف على كيفية استخدامك لموقعنا الالكتروني ولتطوير عملية التصفح. لمعرفة المزيد حول استخدامنا لتلك الملفات والمحافظة على سرية البيانات، يرجى الضغط هنا. إن استمرارك في استخدام موقعنا الالكتروني يعني ضمنياً موافقتك على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط (الكوكيز).

موافق